تابعنا على يوتيوب

كلنا كنا إناث يوماً ما !


كما هو معلوم يحتوي جينوم الإنسان على 46 صبغي زوجين منهم هما الصبغيان الجنسيان: XX=إناث،XY=ذكور
يعمل الصبغي Y على تحديد الخصائص الثانوية للذكور عبر التعبير على بروتينات تقوم بتكوين هذه الخصائص و الأعضاء المميزة للذكور.لكن الغريب في الأمر أن العلماء وجدوا أن خلال الفترة الجنينية و بالتحديد قبل عمر سبع أسابيع كانت كل الأجنة لديها نفس الجنس أي كلها إناث!!
يرجع هذا الأمر إلى أن الصبغي Y لا يبدأ بالتعبير عن الجينات التي يحملها إلا بعد هذه المدة من الحمل،إذ أنه يحتوي على الجين SRY حيث يقوم هذا الجين بعد مرور سبعة أسابيع
بتصنيع بروتين خاص مسؤول عن تنشيط عملية تصنيع الخصية وتشكيل الجهاز التناسلي الذكري، وبشكل مباشر تبدأ الخصية بإفراز هرمونين رئيسيين هما هرمون التستوستيرون المعروف بهرمون الذكورة، والهرمون الثاني يسمى Anti-Müllerian hormone والذي يعيق نمو وتطور قانتي فالوب والرحم والمبيض، وهذا يؤدي لأن يكون الجنين ذكر.
و في حال عدم وجود هذا الصبغي سوف يتطور جنس الأجنة إلى إناث.